إياك والاستسلام

الاستسلام يميت الإنسان حيا كل الأبواب لك تفتح بالإرادة إن أردت وكل الأبواب لك تقفل بالإرادة إن أردت ؛ فلك الخيار دائما إمام أن تعيش كالديدان في الجحور وإما أن تحلق في السماء كالطيور كل يستطيع التحليق إن أراد بلا خوف أو جبن فلا يعقل أن تصبح طيارا وأنت تهاب الطيران ؛ فلا تعش هزيلا ولك الخيار أن تكون قويا ؛ عش ملكا على نفسك ولا تكن لغيرك ضحية فما أكثر الضحايا وما أقل الملوك فكن مختلفا وإياك أن تشبه الكثير .

وإن قال لك أحدهم لا تستطيع اجعل من قدميك أجنحة وقل لهم سأطير سيدعونك بالجنون فلا تبالي فكم من عالم لقب بمجنون فاحرص كل الحرص على ما ينفعك وينفع أمتك واكسر كل قيود الظلام ؛ وأستبين بصواب رأيك ولا تتردد في أمرك فما يفسد الرأي إلا حائر متردد ؛ ولا تسمع لألسنة السفهاء بالعجز وقول المستحيل فما أشقى من أحاديث الضعفاء فلا تصاحبهم ولا تتخذ منهم مجلسا ؛ وقل إن الإرادة تنفى المستحيل وبها
تتحقق السعادة ويرتقي القلب بصيرا ويعلو العقل منيرا ويسمو الإنسان بنفسه فخرا ونصرا عظيما حينها ستدرك قيمة الإرادة مع الوقت كيف جعلت تلك الإرادة الخفية لوقتي ثمنا بهيظا ؛ فاحرص كل الحرص على عد الثواني قبل فوات العمر دون الشعور بقوة الإرادة ومتعتها فما أجمل تلك الإرادة إن شعرت بها وما أعظم ذلك التخطيط إن تم وانتهى بالتنفيذ ؛ لكن ليس كل ما وصلت إليه من مرادك بمثابة نجاح عظيم وشريف فما أكثر محققي الأهداف عن طريق الواسطات والكذب والخداع وسوء النيات ؛ كلها طرق زائفة لمحقق هدف يتحقق بالفعل لكنه زائف زائل قصير المدى لذات نفس ضليلة أغشى عقلها الفساد فأصبح ضرير الرؤية؛ هذا هو العاطل الفاشل الضال الزائد على الدنيا الذي لا ينفع فيها دابة ولا ينتفع منها شيئا ؛ أما من ارتقى بالصدق في قوله وبالإخلاص في عمله وبالسعي كل السعي جادا بنفسه ؛ فإنه بكل تأكيد سيصبح يوما ما شعلة في أي مكان قد كان سيطلق وميضا في أعين كل الحاقدين وسيترك أثرا لا تمحيه السنين وسيبقى ذكرى لن تموت حتى بعد الرحيل وهذه هي الأهداف الحقيقية الجدير بكل إنسان أن يضعها نصب عينيه فلا يبرح حتى يبلغ .

بقلم الكاتب


ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب