إلى تلميذة

إلى تلميذة
بقلمي...


أخطأت حين توهمت
يوماً
بأني أحبك
فمثلي عجوز
وأنتِ صغيرة
فمثلي سراب
وأنت حقيقة
فمثلي مسافر
أضاع حياته
بين الدروب
وأسلم لليأس
قلباً دؤوب

أخطأت حين توهمت
يوماً
بأني أحبك
فمثلي حزين
أضاع الأماني
وفرح السنين
وشاخ بقلبه
طعم الحياة
ومات فؤادي
ألا تدركين
أخطأت حين توهمت

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب