أماكن خاصة في القلب

الإنسان، كل إنسان يعيش حقيقة في ذاكرته، هذه الذاكرة تمثل كل حياته وهويته منذ ولادته حتى مماته فمنذ أن يعي الإنسان ويدرك يبدأ في استيعاب كل الأشياء من حوله من أصوات وكلمات وملامح وصور وأشكال وألوان، كلها تطبع في نفسه وقلبه معاني وأحاسيس مختلفة من فرح وحزن وسعادة وضيق وانشراح وهم، وتبقى كامنة في نفس الإنسان بل وفي نفس كل كائن حي، لا تنسى يذكرها جيداً حتى وإن اختفى أثرها ببعد الزمان والمكان، إن هذا هو العقل الجبار، في جسد الإنسان الذي يسجل مئات الملفات والخبرات والبرامج طوال سنوات عمره، دون أن يلغي ملفاً واحداً، ولديه تصنيف عجيب للملفات والأشخاص وهو يفعل أمراً في غاية الروعة عندما يجعل ملفات وأشخاص في الذاكرة فعالة ونشطة وملفات أخرى في حالة السبات يخمدها ويوقف نشاطها في داخله، بابتعاده عن أصحابها في الواقع وتجاهله لهم، مكانة كل إنسان في قلب أي إنسان هو الذي يصنعها بما يمثله لهم من خبرات وقيمة وخير وسلام. 

هناك أناس لهم أماكن خاصة في القلب ليس لأحد سواهم بما مثلوه لنا من مشاعر طيبة وحب وحنان ومشاركة في الحياة، بحلوها ومرها، إن أصحاب هذه الأماكن هم الذين من أجلهم يعيش الإنسان ويستمر في العطاء والتضحية من أجلهم بكل غالي ونفيس. 

هؤلاء هم أصدقاء الروح قبل الجسد، هؤلاء الذين من بداية حياتنا إن كانوا من الأهل والأقارب والمعلمين والأساتذة والأصدقاء والمساعدين، هم الذين قاموا بتشكيل وجداننا الحقيقي وسعادتنا في الحياة وذكرياتنا الجميلة، هم الذين ساعدونا في تخطي مشاكلنا وأحزاننا. 

هم أحياء في قلوبنا مهما غابوا نذكرهم وندعو لهم من قلبنا بكل خير دائماً، فتصل دعواتنا إليهم أينما كانوا. 

هم وحدهم الذين يسكنون قلوبنا ويتربعون على عروشها لا يشاركهم فيها أحد، وامتلاك هذه الأماكن الخاصة في القلب لا يحصل إلا بالحب والخير والنور الذي يشكلونه لنا دائماً أصحاب هذه الأماكن، إنهم شركاء حياتنا الذين لا نتخلى عنهم أبداً.

بقلم الكاتب


كاتب وشاعر وعضو الجمعية التاريخيه المصرية


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتب وشاعر وعضو الجمعية التاريخيه المصرية