أقرب البعيدين الجزء الأول "الجار الثامن الذي لم تشمله الوصية"

الصدفة، تعبير غريب لأحداث قد تحصل فنقول إنها ولدت من صدفة، أنا لا أؤمن بالصدف أو الأقدار كل شي يحدث نتيجة لتراكم أفعالنا واختياراتنا، حتى التقيتكِ.

كان قد عُرِض لي عملاً جديد ولم أكن أرغبه ولكن بسبب الظروف اضطررت أن أقبل بهذا العمل مجبراً لم يكن نتيجة اختياري أو تراكمات أفعالي كما كنت أعتقد، بل كان وليد الصدف أو ما قد كتبته لنا الأقدار التي لم أكن أؤمن بها فأنا شخص فلسفي، واقعي، قد أكون معقد مؤمن جداً بأفكاري ولرأي. حتى إلتقيتكِ نتيجة لهذه الصدفة فهدمتِ أفكاري ومعتقداتي بل أصبحت مؤمناً بالصدف والأقدار التي جمعتني بكِ.

كنتِ بعيده. . . بعيده جداً لا أعرفك لا يوجد شيء يربطني بكِ سوى هذا العمل الذي لم أرغب به فأصبحت متحمساً له.

كنت أحضر بالموعد لأنني شخص يحب المواعيد المنتظمة دقيقٌ جداً أنا بمواعيدي وأوقاتي بل أُقدسها حتى لو لم أكن متحمس لها، ولكن مبدئي أني عندما أحضر مبكراً فهذا دليل على احترامي للشخص ولعملي، فلا أحب أن أكون مهمل أو متكاسل مع أحد، ولكن لأول مرة أكون منتظم بمواعيدي بل ومتحمس لها لأنها الأوقات الوحيدة التي تجعلني قريب منكِ فأصبح أقرب البعيدين لكِ.

كنت بالنسبة لكِ أقرب البعيدين كالجار الثامن الذي لم تشمله الوصية، يا له من نحس أن يشمل من قبلك بقول من أطهر النبيين وتكون أنت خارج هذا الشمول، كنت أحس نفسي هذا الجار الثامن الذي لم تشمله الوصية رغم أنه قريبٌ جدا لكنه بعيد. . . شعور رهيب بل ثقيل أن أكون بهذا القرب منكِ ولا أعرفك.

بدأت أحاول التقرب لكِ أتعرف عليكِ أصغي لكل شيء تقوليه سواء كان مهما أم لم يكن بالنسبة لكِ لكنه مميز بالنسبة لي، لأنه يجعلني أشعر أني قريب منكِ في هذه اللحظات قد يكون هاجسي وشعوري، أنا فقط لكني راضٍ به تمام الرضى.

بطبعتي لا أنجذب إلى من لا أعرفهم ( كما ذكرت بالقصة السابقة شخصية بطل الحكاية انطوائية لا تحب الاختلاط بالأشخاص الذين يدخلون لحياة وهو لم يكن على معرفة بهم).

لكني كنت أحاول أن أتقرب لكي على غير عادتي أفتح الأحاديث أتحين الفرصة التي تتكلمين فيها لأطيل الحديث، فبت أعرف عنك الكثير من غير أن تشعري، أحب أن أركز بتفاصيل الأمور وهذا ما يجعلني ناجح بعملي فاستغللت هذه الميزة لكي أتعرف عليكِ أكثر أصبحت اعرف أي موسيقى تحبين، ما يغضبكِ، كيف تتصرفين حين تكونين متعبة كنتِ عندما تتعبين تعملين طول اليوم لا تستريحي حتى لا يشعر أحد بتعبك وعندما تكونين بصحة جيدة كنتِ دقيقة بمواعيد الاستراحة، شيء مثير للسخرية عكس الجميع فَآنَتْ مميزة وهذا ما جذبني لكِ.

قوية أنت جداً شخصيتك القوية أبهرتني لا تهابين أحداً بحديثك واثقة من كلامك لدرجة تعتقدين نفسك لا تخطئين، وأنا كنت أستمتع جداً حين أُبين لكِ خطأك في بعض الأمور فتعقدين حاجبيكِ وتتكلمين كثيراً حتى يضيع الموضوع الذي كنتِ مخطئة فيه وهذا ما كان يمتعني أنك تتحدثين أكثر كلما أخطأتي، فأصبحت أتصيد أخطائك لا لكي أكون أنا الشخص الذي يعرف كل شي أبداً، بل حتى استمتع بحديثك الطويل فأعرفك أكثر، واستمتع بكلامنا حتى وإن كنتِ تستغفليني لكني مستمتعٌ باستغفالكِ لي واستغفالي لكِ. أنت سليطة اللسان. . . لسانك السليط الذي لا يعطي أحد فرصة لكي يتجاوز حده معكِ كنتِ تردين من يحاول أن يتجاوز الحد دون أن تخطئي. . . ترديه بأدب فينكسر أدبه. قويةٌ أنت جداً ولكم أهوى النساء القويات لأنهن نادرات لا يخضعن لأفكار أحد دوماً ما يكن كحجر كريم نادر لا يملكه أي أحد.


فكنتُ حذراً معكِ بكلامي بأحاديثي أحاول جاهداً أن لا أبين شيء ولكنكِ ذكية أشعر أحياناً كثيره أنك تعرفين جداً ما يدور في بالي ولكني أطرد هذه الفكرة حتى لا أغامر لأني أنجذب لفكرة أن أغامر معكِ فأكسب مغامرتي لَكِنَّ لا اَلْبَثّ حتى أحبس شخصيتي المغامرة وأعزلها بعيداً عنكِ. فلو انتابتني فكرت أنك تشعرين بما في بالي فأغامر أن أصارحك.. أطرد هذه الفكرة بفكرة أن تغضبي وتبتعدي أكثر فأخرج حتى من إطار الجار الثامن الذي رغم معاناتي مع بعدة وإهمال الجميع له لكني أحببته لموقعة الذي أقل مميزاته وأفضلها أنني معك على نفس الجانب فأراك من بعيد. . . .

فأنا أقرب البعيدين لكِ. . . فهل تشملني الوصية.

بقلم الكاتب


علي ستار جبار كاتب ادبي و ابداعي حاصل على شهادة الهندسه


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jan 23, 2021 - ابو خالد يحيى عبد اللطيف
Jan 23, 2021 - سماح القاطري
Jan 22, 2021 - خولة الرامي الغريب
Jan 22, 2021 - سماح القاطري
Jan 22, 2021 - حنان حساينية--__--
Jan 22, 2021 - حفصة ميرال
نبذة عن الكاتب

علي ستار جبار كاتب ادبي و ابداعي حاصل على شهادة الهندسه