أغاني كوكب الشرق.. والحب فى زمن"الهلس"

عند شروعي في كتابة هذا المقال نمى إلى عقلي وروحي أغنية كوكب الشرق التي تلألأت حنجرتها وهي تشدو بمقطع (يا اللي ظلمتوا الحب).. 

لم يكن ذلك التعبير مجازيًا، أو في الحد المطلق، ولكن يبدو أن كان لتلك الجملة واقع حقيقيّ في ذلك التوقيت لا يختلف كثيرًا عن عالمنا اليوم. 

أصبحنا نفرّط في استخدام مصطلح الحبّ بشكل لا يمكن تقبله، حتى باتت تلك الكلمة، أو هذا المصطلح يشبه كثيرًا المهرجانات داخل بلادنا، الكل يتراقص عليه من خلال الكلام المعسول الذي لم يطرق الباب حتى مرّة واحدة، ومن لم يطرق الباب يطرق الشباك في عتمة الليل.

قديمًا كانت المرأة تستطيع أن تهوى وتحبّ رجلا واحدا فقط، بل الآن مع التطور المشاعري طرأ على الجيل النسوي قدرات رهيبة، فتستطيع المرأة أن تستوعب بقلبها اثنين وثلاثة رجال..

فقلب المرأة أصبح عبارة عن غرفتين معيشة وصالة..

لم أكن أتخيل أن يصبح المتاجرة بالحبّ أكثر خطورة من تجارة الأسلحة، فالمرأة سلاح فتّاك لا يجدي معها القمصان الواقية بعكس الأسلحة الأخرى.

ذهب الكثيرون إلى تهجين كلمة الحبّ في حياتهم بشكل مسف، لتخرج علينا ما يعرف بالخيانة المشروعة التي تشبه كثيرًا المسميات التي أطلقت على الخمور بأنها مشروبات روحية، ذلك النهج الذي يجد صداه عند الكثيرين دون أدنى مواربة، فنحن الذين ظلمنا الحبّ، وربما ما يحدث الآن هو انتقام ولعنة منه علينا..

يقولون في بلادنا إن العتاب أصل المحبة، فمن قال إن السكوت عن العتاب هو صورة غير أصلية من الحبّ؟، فيتمادى البعض بقولهم إن التعارك الزوجيّ هو ملح الحياة الذي يزن طعمها للأفضل، ومن ثم لزامًا علينا أن نغيّر اسم محاكم الأسرة إلى وزارة الحبّ.

يجب علينا جميعًا أن نصبغ المعاني الحقيقية للحبّ بالقالب خاصته من خلال صدق مشاعرنا التي تُعدّ بمثابة تركيبة البناء كالإسمنت والرمال.. 

فالحبّ هو القاعدة الجوية الذي يطير القلب من خلاله إلى عنان السماء، إن فسدت تلك القاعدة هزم جيش مبادئك برمتها، فالحبّ حقيقة هو معركة الحياة. 

خريج كلية الإعلام بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف وكاتب سابق بموقع أوبرا نيوز هاب وبمنصات أخرى.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Sep 22, 2022 - ايمان عبد العزيز رمضان
Sep 21, 2022 - بشرى حسن الاحمد
Sep 21, 2022 - ندى سيد فتحى
Sep 21, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 19, 2022 - إطول عمر محمدن المصطف
Sep 18, 2022 - سامر خلف عمر
Sep 18, 2022 - نورا شوقي أحمد
Sep 17, 2022 - ندى سيد فتحى
Sep 17, 2022 - صخر عبدالعزيز سعيد ثابت
Sep 17, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Sep 17, 2022 - أميرة محمد برغوث
Sep 16, 2022 - طهراوي امينة
Sep 16, 2022 - سمر رجب
Sep 16, 2022 - نور الدين فهد ابو سمره
Sep 15, 2022 - أميرة محمد برغوث
Sep 13, 2022 - قلم خديجة
Sep 11, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 11, 2022 - شعيب محمد سعيد غالب شريان
Sep 11, 2022 - عصام الدين احمد كامل
Sep 10, 2022 - قلم خديجة
Sep 10, 2022 - قلم خديجة
Sep 9, 2022 - صلاح ذوالفقار جعفر
Sep 9, 2022 - يسرى المنصور
Sep 9, 2022 - رؤى حسن ابراهيم
Sep 9, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 8, 2022 - سيڤان موسى
Sep 8, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Sep 7, 2022 - قلم خديجة
Sep 7, 2022 - آلاء أشرف عمر
Sep 7, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 7, 2022 - مهند ياسر ديب
Sep 6, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 6, 2022 - البراء شادي عطوي
Sep 5, 2022 - معاذ الوصابي
Sep 5, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 5, 2022 - أميرة محمد برغوث
Sep 5, 2022 - بيسان صبحي سويدان
Sep 5, 2022 - يوسف حواس
Sep 4, 2022 - سمر عبدالله الاهدل
Sep 4, 2022 - مجاهد محمد احمد العقيد
Sep 4, 2022 - سيڤان موسى
Sep 3, 2022 - محمد بوتاك
Sep 3, 2022 - رانيةبن الحسين
Sep 3, 2022 - منيرة الصباغ
Sep 2, 2022 - سلطان مجاهد صالح الوادعي
Sep 2, 2022 - غناء وليد مرشد
Sep 2, 2022 - رائد عبدالرحمن سويدان
Sep 2, 2022 - مهندس أشرف عمر
Sep 1, 2022 - محمد حامد حامد
Sep 1, 2022 - مهند ياسر ديب
Sep 1, 2022 - محمد حامد حامد
Sep 1, 2022 - سيڤان موسى
Aug 31, 2022 - عمر عبدالله عمر
Aug 31, 2022 - بسملة رضا زهري
Aug 31, 2022 - معتز باعباد
Aug 31, 2022 - سيڤان موسى
Aug 30, 2022 - شيماء أخضر
Aug 30, 2022 - نرجس مصطفى فريد
Aug 30, 2022 - رقية محمد
Aug 30, 2022 - مهندس أشرف عمر
Aug 29, 2022 - حبيبة عمر إبراهيم
Aug 28, 2022 - فاتنة جابر
نبذة عن الكاتب

خريج كلية الإعلام بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف وكاتب سابق بموقع أوبرا نيوز هاب وبمنصات أخرى.