أضرار الأعراف التقاليد السيئة على المجتمع

أضرار بعض الأعراف والتقاليد السيئة على المجتمع، لا شك أن العادات والتقاليد والأعراف القبلية والمجتمعية تلعب دورًا مهما في حياة أي مجتمع -لا سيما القبلية منها- فهي بمثابة المنهجية والقانون والمرجعية التي يجب أن يسير عليها كل أبناء المجتمع.

إيجابيات العادات والتقاليد

ملتزمين بعاداتها وتقاليدها غير مفرطين ولا متجاوزين أسلاف الأجداد المتعارف عليها في مجتمع ما، جاعلين منها مرجعية مجتمعية قبلية تاريخية لردع كل فرد تجاوز المتعارف عليه من العادات، والتقاليد، في أي تصرف أو موقف أو قضية في المجتمع أو القبيلة القاطن فيها وردّه إلى الصواب.

فللأعراف والتقاليد إيجابياتها التي لا يمكن تجاهلها أو نسيان دورها المجتمعي، فتصرف كل فرد يكون تحت أنظار المجتمع الذي تحكمه عادات وتقاليد وأعراف وقيم إنسانية وأخلاقية لا يمكن أن يسمح لأي فرد أن يتجاوزها اتجاه أي فرد سواء من قبيلته أو من خارجها.

فهي تعتبر حكم ذاتي تحت منظور مجتمعي تجبر الجميع على الالتزام بالمكارم، وترك الرذائل، وإنصاف المظلوم، وإقامة الصلح بين المتخاصمين وأخذ الحقوق، وأداء الواجبات، وكثير من الخصال الحميدة التي حثّ عليها الإسلام وأيدتها الأعراف والتقاليد المجتمعية.

ستجد أيضًا على منصة جوك ماذا تعرف عن عادات وتقاليد الشعب الفولاني؟

بعض سلبيات العادات والتقاليد في المجتمع اليمني

لكن يقابل الكثير من الإيجابيات كثير من السلبيات التي تعكر صفو حياة المجتمع، وتستبدل المحبة والتآلف إلى بغضاء وشحناء وخصام، وربما تسببت في نشوب قتال بين أبناء المجتمع أو القبيلة الواحدة أو بين قبيلتين أو أكثر وسار نتاجها كثير من الضحايا، ومسبب ذلك عادة أو عرف سيئ ما أنزل الله به من سلطان، وكان الجميع في غنى عنه.

أمثّل على ذلك في مجتمعنا اليمني إطلاق النار في الأعراس والمناسبات وما يتسبب من ذلك من خسائر روحية ومادية يعاني منها كل أبناء المجتمع، وقد رأينا ضحاياها بأم أعيننا، وقد أصابت راجعات العيارات النارية الأبرياء.

وكم قد حذر العقلاء من هذه العادات السيئة، وكتبوا المعاهدات والمواثيق المجتمعية، والقبلية لتركها، ولكن للأسف لا يوجد رادع يتحكم بالغوغاء، الذين يثيرون الفوضى ويتجاوزوا حدود الأعراف متجاهلين ما قد يتسبب به طيشهم من مآسٍ لمجتمعهم، غير مبالين بمن حولهم ولا مستشعرين مسؤولية تصرفهم، وطالما حولوا أفراحهم إلى أتراح وأحزان، عانى منها المجتمع لأمد بعيد.

ستجد أيضًا على منصة جوك الصلاة وفوائدها الصحية.. هل هي عبادة أم أكثر من ذلك؟

كاتب صحفي

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Sep 18, 2022 - طلعت مصطفى مصطفى العواد
Sep 8, 2022 - نسرين بورصاص
Sep 8, 2022 - طلعت مصطفى مصطفى العواد
Sep 7, 2022 - ورده يحيى ظاظا
Sep 2, 2022 - أحمد السعدني
Sep 2, 2022 - رانيةبن الحسين
Aug 28, 2022 - محمد عقبة الحميدي
Aug 25, 2022 - وائل عبد الجليل صالح محمد الدبيلي
Aug 19, 2022 - ايمن عبدالله سيف
Aug 17, 2022 - احمد عصام امان
Aug 17, 2022 - بوفروعة محمد الامين
Aug 14, 2022 - احمد عصام امان
Aug 13, 2022 - محمد محمد صالح عجيلي
Aug 12, 2022 - دحماني هاجر
Aug 10, 2022 - شيماء تكوك
Aug 8, 2022 - توفق حسن عبدالله
Aug 6, 2022 - كعبي ميمونة
Aug 4, 2022 - شيماء تكوك
Aug 1, 2022 - محمد عبدالماجد عبد القادر
Aug 1, 2022 - خالد ايمن خالد
Jul 23, 2022 - عبدالله بومزور
Jul 13, 2022 - نورين محمد عبدالحميد
Jul 5, 2022 - الحسين علي خالد
Jul 1, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Jun 18, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 6, 2022 - قلم خديجة
Jul 15, 2020 - محمد الفاتح ميرغني علي عجيب
May 31, 2020 - عبدالحليم عبدالرحمن
May 25, 2020 - عبدالحليم عبدالرحمن
نبذة عن الكاتب

كاتب صحفي