أشخاص أصبحوا أثرياء بالصدفة

قرية كاملة يستيقظ أهلها وقد أصبحوا مليونيرات فجأة، وسعودي يحصل على 8 ثمانية مليارات ريال في يوم وليلة، ورجل يجد ثروة تاجر مخدرات تحت شجرة قديمة.

حكايات واقعية غريبة عن أشخاص أصبحوا مليونيرات بالصدفة في جولة ممتعة.. تدعوك إليها جوك.. حيث المعرفة متعة.

اقرأ أيضاً الثروة ليست مالًا فقط.. حلم الثراء الحقيقي

الثراء السريع لصاحبة لوحة جاكسون بولوك 

في عام ألف وتسعمئة وواحد وتسعين 1991 اشترت الأمريكية تيري هورتون لوحة فنية قديمة بخمسة 5 دولارات من أحد محلات بيع الخردة والمستعمل في كاليفورنيا هدية لصديقتها المقربة ، التي عدت اللوحة قبيحة جدا، ولأنها تعيش في بيت عبارة عن مقطورة قديمة.

فقد وضعت اللوحة أمام باب البيت لمدة قصيرة، وبالصدفة رأى اللوحة أحد مدرسي الفنون ليقول إنها إحدى لوحات الفنان التجريدي جاكسون بولوك، لترد عليه تيري هورتون قائلة: "اللعنة من هو جاكسون بولوك؟"، وذلك قبل أن تكتشف أن قيمة اللوحة تبلغ خمسين 50 مليون دولار؛ لتصبح هورتون حديث الساعة، وتدخل نادي المليونيرات في صدفة لا يصدقها حتى كتاب الخيال العلمي.

أقرأ أيضاً الأسرار العشرة لصناعة الثروة

كيف غيرت الصدفة مصير بعض الدول؟

 السعودية

وفي السعودية كانت قرارات توسعة الحرم المكي في عام ألفين وأربعة عشر 2014 سببا في دخول أحد المواطنين إلى قائمة الأثرياء العرب، فعوض الشيخ سعد بن عبد الله الهزاني عن هدم منزله بمبلغ تسعة 9 مليارات ريال، وهو أكبر تعويض في تاريخ المملكة ليصبح الرجل من أهم المستثمرين في المنطقة في يوم وليلة.

المكسيك

أما الأمر الأكثر غرابة هو ما حدث لقرية مكسيكية صغيرة تدعى (سيريثالز ديل كونداو) حين استيقظ أهل البلدة البالغ عددهم 80 ثمانين شخصا، وقد أصبح رصيد كل منهم 2.5 مليونين وخمسمئة ألف دولار، وذلك بعد وفاة الملياردير الإسباني أنطونيو فيرنانديز، الذي أوصى قبل موته بمنح سكان القرية جزءا من ثروته يقدر بمئتين وعشرة 210 ملايين دولار، بالإضافة إلى بناء مركز ثقافي وجمعية تنموية بالبلدة، وهو الشيء الذي قد لا يحتاجون إليه بعد كل هذه الأموال.

كولومبيا

وفي كولومبيا كان خوسيه ماريانا يحفر في أرض عائلته تحت نخلة عمرها مئتا 200 عام، ليجد مجموعة من الحقائب والحاويات المملوءة بالأموال، التي تجاوزت ستمئة 600 مليون دولار كأحد قصص ألف ليلة وليلة، ليتبين بعد ذلك أن هذه الأموال تعود إلى بابلو إسكوبار أكبر تاجر مخدرات في التاريخ.

وهو الأمر الذي انتهى إلى مصادرة الأموال وإعطاء خوسيه ماريانا نسبته القانونية، ليصبح الفلاح البسيط رجلا ثريا في غمضة عين.

وهكذا فإن الكنوز والأموال تأتي مصادفة لمن لا يبحثون عنها، فقد يحمل لك الغد مصادفة سعيدة، فهل حدث لك أن وجدت مبلغا من المال من قبل؟

 

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب