أسميته يحيى

بلغت من العمر ال35، وفقدت ذاك الأمل بأن أنجب طفلًا، مضى العمر ومضت الأيام والحزن يملؤني داخليًا،

ذهبت هنا وهناك، جلت كل البقاع باحثة عن طبيب، لكن الإجابة: لا بل مستحيل،

لجأت إلى أطباء الأرض كافة، أتواصل هنا وهناك، جعلت من جسدي حقل تجارب، على أمل أن أصبح أمًّا، لم يعد باليد حيلة، أرى في عيون من حولي الشفقة، وأسمع كلامًا كالسيف يدق عنقي، هي لا تنجب، هل سيتزوج عليها؟؟ حوار ونظرات كانت قادرة على أن تجعلني أبكي لأيام، وقع الكلمات في داخلي كانت تتراكم وتتراكم لتبني جبل عزيمة وأمل وإرادة..

بلغت من العمر ال37، طلبت من زوجي الصبور أن نذهب في عمرة، وهناك قابلت سيدة عجوز، وبحديث دار بيني وبينها، ما اسمك؟ كم عمرك؟ من أين أتيت؟ متزوجة؟..... والحديث يطول إلى أن نصل للسؤال المعهود، كم لديك من الأطفال؟ هنا اختنقت العبرة داخلي، وقلت لها لا أملك من الأمر شيئًا، وأتيت هنا لأدعو الله ليكون طبيبي، ليخلق لي معجزة في رحمي، لأنجب طفلاً أحتضنه بين يدي، وأخبرتني العجوز بزيارة طبيب هناك قد تعالجت عنده إحدى قريباتها..

أدينا العمرة أنا وزوجي، وقبل مغادرتنا قلت له، علها تكون الطريقة، دعنا نذهب إلى الطبيب الذي تحدثت عنه السيدة العجوز، وبشيء من اليأس قال لي فلنذهب ولكن عللى عجالة فعلينا العودة وموعد السفر بعد ساعتين، ذهبنا إلى الطبيب وأعطاني علاجًا أخذت منه الكثير خوفاً من انقطاعه في بلدي.

عدنا إلى الديار، وتناولت الدواء  في وقته المحدد، وتواصلت مع الطبيب مراراً وتكراراً، وها أنا أحتفل اليوم بعيد ميلادي ال38، وبعد مغادرة الجميع، شعرت بدوار صغير، نظرت إلى زوجي نظرة يملؤها الحماس، ذهبت لعمل اختبار الدم الذي طالما أجريته، وإذا بها الطبيبة تبتسم وتقول: ما شاء الله، مبارك أنت حامل.

لم يكن شعوراً عادياً، بل كان استثنائيًاً، فرحة عمت قلبي، ولأنه أحيا بداخلي روحاً سجدت له، ووعدته أن أسميه يحيى.

لكل أنثى، مهما كانت العقبات ومهما سمعت من أذى لا تفقدي الأمل، وابن لك سلماً من العزيمة والإرادة، كوني قوية مؤمنة بقضاء الله وقدره، وليبق الأمل ما دام رب الأمل موجوداً.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

دمت ودام مسعاك وإلى الجنة مأواك ((وما أسميته يحيى إلا ليحيا).

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

استفزّ في الشّعور، يحيى ليحيا، جميل يا زينة..

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 18, 2022 - طلعت مصطفى مصطفى العواد
May 16, 2022 - علاء جادالله الخمري
May 13, 2022 - مهاب البارودي
Apr 29, 2022 - احمد حمدان شاهين
Apr 15, 2022 - رايا بهاء الدين البيك
Apr 8, 2022 - أميرة المكي
Apr 8, 2022 - سادين عمار يوسف
Mar 28, 2022 - نورا محمد
Mar 28, 2022 - أيمن حسين
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 15, 2022 - نور ادم حلمي
Mar 14, 2022 - طارق السيد متولى
Mar 7, 2022 - لانا محمد
Mar 6, 2022 - أحمد أبوبكر
Mar 6, 2022 - أحمد أبوبكر
Feb 27, 2022 - عوض شرار
Feb 26, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 23, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Feb 23, 2022 - أحمد سامى محمد الجمل
Feb 22, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 21, 2022 - خديجة صادق
Feb 19, 2022 - طلعت مصطفى مصطفى العواد
Feb 18, 2022 - محمود شعبان صالح
Feb 14, 2022 - أحمد أبوزيد
Feb 13, 2022 - فردوس محمد
Feb 13, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 13, 2022 - عوض شرار
Feb 12, 2022 - طارق السيد متولى
Jan 20, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jan 20, 2022 - أحمد أبوزيد
Jan 19, 2022 - زينة عبد الله
Jan 18, 2022 - شامة ارشيد
Jan 16, 2022 - عوض شرار
Jan 14, 2022 - محمود جودة
Jan 14, 2022 - شامة ارشيد
Jan 9, 2022 - أحمد أبوزيد
Jan 4, 2022 - عبد الله طعيمات
Jan 1, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Dec 23, 2021 - محمود شعبان صالح
Nov 30, 2021 - هاني ميلاد مامي
Nov 30, 2021 - سارة اسامة
Nov 24, 2021 - عمران أمال
Nov 21, 2021 - وليد محمد ابو الراشد
Oct 18, 2021 - معتز بالله منذر
Oct 16, 2021 - ريماس اللوانسه
Oct 15, 2021 - رمزي القويد
Oct 7, 2021 - علي اعمو
Oct 4, 2021 - ملاك الناطور
Oct 1, 2021 - جيهان
Sep 30, 2021 - جيهان
Sep 29, 2021 - صالح فؤاد رجب
Sep 28, 2021 - جيهان
Sep 28, 2021 - عبدالقادر طارق عبدالقادر
Sep 28, 2021 - محمد منيوة
Sep 28, 2021 - محمد منيوة
Sep 24, 2021 - وفاء بوشبكة
Sep 23, 2021 - أحمد عمر
Sep 17, 2021 - محمد حيدوسي
Sep 8, 2021 - وسيم العينية
Sep 8, 2021 - امونة المزيونة
Sep 7, 2021 - محمد منيوة
Sep 7, 2021 - وسيم العينية
Sep 6, 2021 - Maha Khair El _Deen
Aug 24, 2021 - مهاب البارودي
Aug 24, 2021 - أمين السلام
Aug 23, 2021 - مصطفى محمد هارون جميل
Aug 23, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Aug 22, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Aug 17, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Aug 14, 2021 - محمد عاطف
Aug 13, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Aug 7, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jul 29, 2021 - نهى عمارة
Jul 28, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jul 28, 2021 - عدي مصطفى
Jul 28, 2021 - محمد صغير فرج
Jul 22, 2021 - محمد نصر محمد رفعت
Jul 20, 2021 - سعد ابو الفتوح عبد العزيز ابراهيم
Jul 17, 2021 - ندى سمير عبد العظيم شرف
نبذة عن الكاتب