أجمل كلام حب ورومانسية للحبيب.. تعرف الآن

رغم أن الحب شعور جميل يجربه الإنسان ويستمتع به مع بدايات وجوده في الحياة، فيستمتع بحب أهله، ثم أصدقائه، ثم يرتبط بعد ذلك بوطنه ومجتمعه، ثم يرتبط بإنسان آخر في علاقات متعددة.

فإن التعبير عن الحب ليس بسهولة كبيرة، فقد نجد أنفسنا نشعر ولا نستطيع أن نصف شعورنا، تملؤنا الأحاسيس المختلفة والمتناقضة، ويعجز لساننا عن النطق بهذه الأحاسيس وتسميتها وشرحها والتعبير عنها للآخرين.

لذا فإننا نلجأ كثيرًا إلى الكتابات والحكم وأبيات الشعر وكلمات الأغاني، التي قد تعبر عن حالتنا العاطفية أو تصف ما نريد أو تنوب عنا في التعبير لمن نحب عما يدور في داخلنا، وقد يجيد بعض الأشخاص فن الكلام والتعبير، إلا أن معظمنا يحتاج إلى من يساعده في هذا الأمر.

ولهذا، فإننا نقدم لك في السطور الآتية مجموعة من عبارات الحب غير التقليدية، التي يمكن أن تصف ما تشعر به، أو أن ترسلها لمن تحب للتعبير عن مشاعرك الراقية الصادقة الطيبة دون عبارات مكررة أو مستهلكة، وهو ما يجعل رسالتك شيئًا مميزًا ونقيًا.

اقرأ ايضاََ عبارات جميلة وقصيرة ومؤثرة.. تعرف عليها الآن

عبارات حب جميلة

- لأنني أحبك، فأنا أشعر بوجودي في الحياة كما أشعر بقيمة الوقت وطعم الأشياء، وأرى الجمال في كل شيء، وكأنني ولدت من جديد.

- قبل أن أعرفك، كنت أظن أنني أعرف نفسي جيدًا وأفهم ما أريد، إلا أنني الآن بدأت أتعرف إلى نفسي من جديد؛ لأنك أصبحت مرآتي وبوابتي وهدفي الوحيد.

- لا أظن أن كل القصائد العاطفية وكتابات العاشقين الرومانسية يمكن أن تعبر عن حبي لك، فأنت أكبر وأعلى وأحلى وأرقى وأنقى من هذه العبارات كلها.

- الفرق بين الحزن والسعادة هو أن أراك، والفرق بين الضعف والقوة هو أن تكون جانبي، والفرق بين النور والظلام هو أن تبتسم في وجهي.

- لا أعلم كيف كنت أعيش دونك، كيف كنت أتنفس وأتكلم وأمشي؟ فأنت الحياة ذاتها، وليس بعدك أو قبلك أي حياة أخرى.

- في السابق، كنت أتمنى أشياء كثيرة، وبعد أن قابلتك أصبحت لا أتمنى إلا شيئًا واحدًا، أن تبقى جانبي حتى آخر العمر.

- أحاول أن أصفك بالكلمات التي أعرفها، وباللغة التي أتقنها، لكنني لا أجد ما يساوي روعتك ورقتك ونقاء روحك، فهل يوجد ما يساعدني باللغات الأخرى والقواميس الأخرى؟ لا أظن ذلك.

- لأنك قصيدة شعر متحركة، فإنك تحتاج إلى شاعر كي يقرؤك، وإلى عالم في اللغة؛ لكي يفسر معانيك، وإلى عاشق من عشاق الروايات الخيالية؛ لكي يصفك ويتحدث عنك.

- يتحدثون جميعًا عن جمال البحر وروعة الحدائق وصفاء السحاب وجمال المطر، ولا يعلمون أن كل هذه الأشياء تمر في ابتسامة واحدة من وجهك الجميل.

اقرأ ايضاََ عبارات عن النجاح والمفاتيح العشرة للنجاح

كلام جميل للتعبير عن الحب

- أحبك مثل ما تحب الطيور أعشاشها، ومثلما تحب النجوم سماءها، ومثلما يشتاق طفل صغير إلى حضن أمه.

- أحبك رغم أن الكلمة قديمة، إلا أن إحساسي بها يتجدد في كل لحظة، وفي كل مرة أراك فيها، وفي كل مرة أرغب في أن أراك فيها.

- أحبك، لا أستطيع أن أقولها وأنت تنظرين إلي، لذا فأنا أرسلها ومعها النجوم والقلوب والطيور والأمنيات الجميلة كلها، أحبك حتى تنطفئ النجوم، وتعود الطيور، وتتحقق الأمنيات الجميلة.

- في كل مرة أحاول أن أعبر عن حبي أجد الكلمات غير كافية لنقل إحساسي الصادق ومشاعري المتداخلة، لذا سأكتفي بكلمة واحدة، سأقول أحبك.

- حاولت أن أتعلم الحب، فقرأت القصائد والروايات وشاهدت الأفلام الرومانسية واستمعت إلى أصدقائي وقصصهم العاطفية، لكنني لم أتعلم الحب إلا حين رأيتك تبتسم.

- رغم أنني كنت لا أؤمن بالحب، ولا بهذه المشاعر، التي تقود الإنسان وتتحكم فيه، فإنني رويدًا رويدًا وجدتني غارقًا في الحب، نعم غارق في حبك أنت.

- إذا قلت لك: إنني أحبك، فهل ستفهم؟ إذا قلت لك: إنني أحترق كل يوم، فهل ستفهم؟ إذا قلت لك: إنني لا أستطيع أن أعيش دونك، فماذا ستفعل؟

- عشت أيامًا طويلة أحاول أنا أستجمع شجاعتي من أجل هذه اللحظة، التي سأقول فيها:إنني أحبك، والآن أقولها دون تردد أو خوف أو ضعف، رغم أنني أرتعش وأرتجف وأشعر أن دقات قلبي أسرع من غزال هارب.

- دعني أعبر عن حبي، ثم تكلم في النهاية، اتركني أصف لك مشاعري، التي أرهقتني، وانتظر حتى أقول كل ما تمرنت عليه لأيام وأيام، ثم سأغمض عيني، وأنتظر منك ردًّا واحدًا.  

- لك الحب كله، فأنت من علمتني أن أحب، ولك الإخلاص والعطاء فأنت من أعطاني كل شيء وأخلص في العطاء، ولك عمري الذي أضعه بين يديك، فأنت أغلى من الأيام والسنين.

- وفي الأخير، فإننا حاولنا أن نضع بين يديك مجموعة من العبارات والكلمات، التي يمكنك أن تستخدمها للتعبير عن حبك الراقي والصادق والطيب، ويمكنك تعديل العبارات وإضافة ما ترغب.

وما يتوافق معك على نحو يجعل كلماتك صادقة ومعبرة عما تشعر به، ونرجو أن نكون قد نجحنا في تقديم المساعدة على نحو مختلف ومفيد.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب