أبي

هل أنت معي يا شمعة حياتي؟

حتى إن أخذك الله حذوه لكن روحك تعيش معي أبي، عندما أتحدث عنك تذرف عينيا دموعاً غزيرة لا تتوقف مثل المطر التي أرعبتني في صغري وأخافتني... أتذكر يا أبي حينها حملتني بين يديك وقبلت جبيني وطمأنت قلبي، فأخذني النوم؟؟ الآن فتحت عينيّ بعد ذلك النوم العميق ولم أجدك حقاً لم أجدك.. بحثت طويلاً وظننتك اختفيت لنلعب الغميضة، لكن للأسف لم تكن تلعب معي.

هل تذكر يا أبي حينا تعود من العمل فتجدني أنتظرك ثم أرتمي في حضنك الحنون وتعد لنا أمي الطعام ثم نأكل معاً؟ وأحدثك عن ما حدث في غيابك، بعدها تروي لي حكاية عن صغرك الممتع إلى أن يأخذني النوم.

إشتقت لك يا أبي... إشتقت لكلمة بنيتي لصغرة التي تقولها لي دائماً، نعم يا أبي الآن لم أعد صغيرة أصبحت كبيرة وأظنك أنك تراقبني حتى وإن لم تكن معي 

رحم الله كل الأباء الذين ماتوا

 

 

 

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات
ساره فطحلي - Jun 24, 2020 - أضف ردا

lovely

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
مريم عصمة - Jun 25, 2020 - أضف ردا

neci

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
ساره فطحلي - Jul 3, 2020 - أضف ردا

thanks

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
على يحي حسن محمود - Jun 25, 2020 - أضف ردا

جميل جداً

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
ساره فطحلي - Jul 3, 2020 - أضف ردا

merci

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
سارة السيد معلاوي - Jun 25, 2020 - أضف ردا

جميل جدا

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.
ساره فطحلي - Jul 3, 2020 - أضف ردا

merci

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

مقالات ذات صلة
Jul 6, 2020 - Sara Gamal
Jul 4, 2020 - حنين عادل محمد
Jul 4, 2020 - mrabti aya
Jul 2, 2020 - سكينة الشبراوي
Jun 30, 2020 - زهراء الأمير عبد اللطيف
نبذة عن الكاتب