أبتاه

أبتاه ...

أتذكر ذلك اليوم عندما علمتني الصلاة 

أتذكر عندما حملتني صغيراً

على الصدق فالصدق منجاة 

أتذكر حكاويك الجميلة في بيتنا القديم 

هناك حيث لمبة الكاز والبابور الحزين 

أتذكر زقاق المخيم حيث الصفيح العتيق

عندما كانت تتراقص قطرات المطر  على رؤوسنا 

وتدمع عيناك حزنا ويتألم قلبك الرقيق 

ولكن ما يحيرني لماذا كانت عيناك تدمع دوماً

هل بسبب الفقر أم الكبر أم اللجوء اللعين؟

ليتك تعود لتخبرني سر صمتك الطويل 

هل كنت تتحسر على وطننا فلسطين 

أم كنت محتار ماذا تطعم الصغار

أم هي ذكريات وآهات الحنين؟

أبتاه 

أتذكر اصطحابك لي لزيارة الأرحام 

حيث الحب والألفة وحياة النقاء 

حيث تعليم الأصول وحكاوي المساء

عزيز النفس كريم الأصل رغم البلاء

مات أولادك شباباً فلجأت لرب السماء

فقدت زوجتك وطفلتك وتخلى عنك الإخلاء 

فرجوت العوض وكان نعم الرجاء

أبتاه 

أتذكر بكائك عندما اختطفني الجنود

وأخبرتني أن السجن للرجال

وألا أحزن لكيد يهود 

أتذكر حلمك الدائم للرجوع

لديارنا خلف الحدود 

حيث بيارة البرتقال والأراضي الجميلة

فطالما رأيتها بعينيك وأنت تتحدث عنها

 وعن حقول القمح والورود 

أتذكر حكاويك عن خبز الطين 

وجلسات الكبار للسمر الطويل 

حيث الشهامة والكرم الأصيل 

أبتاه 

من قال أن اليتيم هو من كان صغير

فليسأل من فقد أباه والفقد أعياه

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Mar 1, 2021 - احمد عبدالله على عبدالله
Feb 26, 2021 - سلس نجيب يسين
Feb 25, 2021 - طارق السيد متولى
Feb 22, 2021 - Ola Nasser
نبذة عن الكاتب